service-pink-1

تصوير الجنين

تحليل السائل الأمينوسي

diagnosis-header

تستخدم هذه الأداة للكشف عن أي عيوب كروموسومية أو جينية بالجنين. وعادة ما يتم استخدامها في النصف الثاني من فترة الحمل لتحديد أي عيوب بالجنين إن وجدت. ويجرى هذا الفحص على نطاق واسع للسيدات اللاتي تجاوزن 35 عام، أو اللاتي سبق لهن الحمل أو ولادة طفل يعاني من عيوب خلقية، أو إذا كان للعائلة تاريخاً وراثياً يدعو لإجراء هذا الفحص.
الاستعدادات
عند إجراء تحليل السائل الأمينوسي قبل الأسبوع الـ 20 من الحمل، يجب أن تكون مثانتك ممتلئة بالسوائل أثناء الفحص. وعليك شرب الكثير من السوائل قبل موعد الفحص. أما إذا خضعت لهذا الفحص بعد مرور 20 أسبوع من فترة الحمل، فيجب أن تكون مثانتك فارغة.

من الممكن أن يطلب منك الطبيب توقيع إقرار بالموافقة قبل إجراء هذا الفحص، ويفضل أن يرافقك أحد أقربائك أو أصدقائك لتحفيزك معنوياً وتوصيلك للمنزل بعد الانتهاء.

الإجراءات

أولاً، سيستخدم طبيبك جهاز الموجات فوق الصوتية لتحديد موقع الجنين. وستسلقين على ظهرك على منضدة الفحص مع كشف منطقة البطن حتى يضع طبيبك “جل” من نوع خاص على بطنك ثم يستخدم المجس للكشف عن مكان الجنين.

بعد ذلك، سينظف الطبيب بطنك بالمطهر, وبشكل عام، لا يُستخدم أي مخدر في هذا الفحص، ولكن معظم السيدات تشعر بشيء بسيط من عدم الراحة أثناء هذا الفحص.

وبناءً على نتائج التصوير بالموجات فوق الصوتية، سيدخل طبيبك إبرة رفيعة مجوفة عبر منطقة البطن ليصل بها إلى الرحم. وبعد ذلك يسحب الطبيب كمية بسيطة من السائل الأمينوسي باستخدام المحقن، ثم يقوم بإخراج الإبرة من البطن. وتعتمد كمية السائل الأمينوسي المسحوبة على عدد أسابيع الحمل.

يجب أن تظلي ثابتة دون حركة عند إدخال الإبرة وسحب السائل الأمينوسي. ومن المكن أن تشعري بوخز الإبرة عند وصولها إلى الرحم. ويستغرق هذا الإجراء عادة من 20 إلى 30 دقيقة.

بعد الإجراء

بعد سحب عينة من السائل الأمينوسي، من الممكن أن يستخدم طبيبك جهاز الموجات فوق الصوتية للاطمئنان على معدل ضربات قلب الجنين. ومن الممكن أن تشعري ببعض التشنج العضلي أو حدوث نزيف مهبلي بسيط عقب تلك العملية مباشرة.

تجنبي الإجهاد البدني لمدة يوم أو يومين بعد سحب العينة.
وبعد ذلك، يتم تحليل السائل الأمينوسي بالمعمل. وهناك بعض النتائج التي يمكن الحصول عليها خلال أيام قليلة، بينما تستغرق بعض النتائج الأخرى مدة أطول قد تصل إلى 4 أسابيع.